الأربعاء, 22 نوفمبر, 2017 , 2:56 م
ar
أخبار عاجلة
الرئيسة / محليات / الإنقاذ البري في شرطة دبي يتعامل مع 5 حوادث خلال إجازة العيد

الإنقاذ البري في شرطة دبي يتعامل مع 5 حوادث خلال إجازة العيد

تاريخ النشر: الخميس, يونيو 29, 2017 , 4:04 م


الإنقاذ البري في شرطة دبي يتعامل مع 5 حوداث
الرائد عبد الله بيشوه، رئيس قسم الإنقاذ البري والمهمات الصعبة بالوكالة في شرطة دبي

الفنر نيوز- دبي:

أكد الرائد عبد الله بيشوه، رئيس قسم الإنقاذ البري والمهمات الصعبة بالوكالة في شرطة دبي، أن فرق الإنقاذ البرية تعاملت مع 5 حوادث خلال فترة إجازة عيد الفطر المبارك، بينها إخراج 6 نساء حُشرن في مصاعد فيلا، وإخراج رجل حُسر داخل غرفة في مقر سكنه، و3 حوادث تدهور لحافلة صغيرة “براد” وسيارتين في مناطق متعددة من دبي دون وقوع إصابات.

وتفصيلاً، أوضح الرائد بيشوه أن فرق الإنقاذ البرية كانت جاهزة للتعامل مع مختلف أنواع الحوادث خلال فترة عيد الفطر المبارك وعلى مدار 24 ساعة، مبيناً أن فرق الإنقاذ تلقت بلاغاً عن انحشار النساء الست في مصعد فيلاً بمنطقة تلال الإمارات ثاني أيام العيد حيث انتقلت إحدى الفرق وتمكنت من إخراجهن باستخدام مفتاح خاص بالمصاعد.

وتعاملت فرق الإنقاذ مع حادث إخراج “رجل مريض” حُشر في غرفته بمقر سكنه في منطقة مزهر وذلك بعد تلقيها بلاغاً من عائلته في اليوم الأول من العيد، فيما تعاملت مع حوادث التدهور الثلاث من خلال القيام بدورها في رفع حافلة “البراد” والسيارتين من الشارع العام باستخدام رافعات شرطة دبي.

وبين الرائد عبد الله بيشوه أن الإدارة العامة للنقل والإنقاذ تُدرب الأفراد بشكل دوري على التعامل مع مختلف أنواع حالات الإنقاذ ليقدموا أرقى المستويات العالمية في هذا المجال، مشيراً إلى أن الأفراد مدربون على استخدام أحدث الأدوات في مختلف أنواع الحوادث البرية، وينفذون تدريبات دورية على مدار العام ويتم قياس مستواها وإعطائهم دورات تقوية ليكونوا على أهبة الاستعداد للتعامل مع الحوادث والكوارث التي قد تخلفها.

وأكد أن فرق الإنقاذ البري تتعامل مع حوادث برية مثل حوادث السير من اصطدام وانقلاب للسيارات، حيث تعمل الفرق على إخراج المصاب دون تعرض حياته للخطر باستخدام أحدث الأدوات المستخدمة في هذا المجال، وتعمل الفرق أيضاً على فتح أبواب مصاعد مُغلقة، مشيراً في الوقت ذاته إلى أن فرق الإنقاذ تتعامل مع حوادث الصحراء ونجدة الناس حتى لو لم يكن هناك ما يدل على أماكن تواجدهم وتستخدم في هذا النوع من الإنقاذ أفضل أنواع سيارات الدفع الرباعي إضافة إلى الطائرة العمودية لكشف أكبر قدر من المساحة الصحراوية لمكان تواجد محتاجي المساعدة.

وأضاف الرائد بيشوه أن فرق الإنقاذ البري وفرق المهمات الصعبة لديها أيضاً القدرة على التعامل مع الحوادث التي تقع في الأماكن المرتفعة كإنقاذ العالقين على سطوح الأبراج مثل منظفي الزجاج إذا تعرضوا لحادث، والاستعداد التام للتعامل مع حوادث الأبنية حال انهيارها واستخدام أحدث التقنيات في العثور على المتواجدين تحت انقاضها والعمل على إنقاذهم والتعامل مع أي حادث بليغ يقع في الإمارة أو خارجها عند طلب المساعدة.

مشاركة هذا المقال

شاهد أيضاً

thumbnail_2

سلطان القاسمي يفتتح فعاليات الدورة 36 لمعرض الشارقة الدولي للكتاب

الفنر نيوز – الشارقة: افتتح صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.