الأحد , نوفمبر 18 2018
ar
الرئيسية / ثقافة وفنون / ثقافة / الشاعر المغربي أحمد الحريشي يستقبل 2017 باحتفالية ديوانه “أرتجل الحياة” برومانيا

الشاعر المغربي أحمد الحريشي يستقبل 2017 باحتفالية ديوانه “أرتجل الحياة” برومانيا

15871411_10211697325013170_251208840_n15870767_10211697576059446_1017452015_n


عبدالعليم حريص – الفنر نيوز:

استقبل الشاعر المغربي أحمد عبده الحريشي سنة 2017 بخبر ثقافي ذي طبيعة دولية يتعلق بتقرير ديوانه المترجم للفرنسية – والذي كان قد توج بجائزة اتحاد كتاب المغرب- كمادة دراسية بجامعة كارايوفا جنوب رومانيا ضمن مادة الأدب المغربي المقدم بالفرنسية، وذلك بعد ندوة علمية محكمة حول الترجمة قدم فيها الدكتور المترجم المغربي جواد رشدي محاضرة حول الترجمة الفرنسية لديوان “أرتجل الحياة…!… J’improvise la vie” بجامعة تمشوارا برومانيا من منشورات “wamda”، وقد تطرق فيها لإشكالية ترجمة الشعر متخذا نماذج من هذه “الصعوبات” من خلال الديوان السالف الذكر، وكما وصف الدكتور جواد اللقاء قائلا: “لقد تفاعل الحضور بشكل كبير مع ديوان الشاعر المغربي أحمد عبده الحريشي وكتتويج لهذا التفاعل تقرر إدراجه ضمن النصوص التي ستدرس لطلبة اللغة الفرنسية بجامعة كرايوفا جنوب رومانيا وذلك ضمن مادة الأدب المغاربي المكتوب باللغة الفرنسية ـ والمترجم إليها عن العربية، كما رحب مدير المعهد الفرنسي ـ بمدينة تمشوارا ـ بتقديمة في المؤسسة التي يديرها ورحبت الدكتورة جيورجيانا بتقديمه لطلبتها إلا أن تأجل للسنة الدراسية المقبلة نظرا لإكراهات البرمجة التي تزامنت مع امتحانات الطلبة حالت دون التعجيل بهذا الإقتراح”، كما ينتظر الشاعر المغربي توقيعات لنسخة ديوانه في العاصمة الفرنسية باريس وبالعاصمة البلجيكيا بروكسيل، معتبرا أن الترجمة الحقة لا تكتفي بالنقل اللغوي للعمل الإبداعي من ثقافة إلى أخرى فحسب.. بل بالضرورة التواصلية لا بد من نقله فعليا، -بقوة التواصل والمثاقفة للمترجم- والدفاع عنه في المحافل الأدبية الدولية، كيما يتبوأ الشعر العربي مكانته اللائقة في الشعرية العالمية.

يذكر أن المغربي أحمد عبده الحريشي شاعر وناقد وإعلامي، عضو اتحاد كتاب المغرب، حاصل على أكثر من 9 جوائز شعرية دولياً وعربياً ومحلياً، كان آخرها جائزة البردة الدولية من دولة الإمارات العربية 2013، الجائزة الأولى لاتحاد كتاب المغرب للأدباء الشباب 2013، جائزة القصيدة في المسابقة الدولية “طنجة الشاعرة” دورة عبد الكريم الطبال وصلاح عبد الصبور…2009، والرتبة الأولى لجائزة القصيدة العربية بالمغرب المنظمة من طرف محترف الكتابة بالشراكة مع مندوبية الثقافة و بحضور نخبة من أعلام الشعر المغربي 2011م.

شارك في الكثير من الفعاليات الثقافية والشعرية داخل المغرب وخارجه، كما يتقلد الإدارة الفنية للعديد من المهرجانات الشعرية الوطنية والعربية والدولية.


15871236_10211697577459481_989187364_n

مشاركة هذا المقال

شاهد أيضاً

“الكتابة الساخرة في الصحافة بين الهزل والجد”.. للدكتور محمد جرادات

عمان- الفنر نيوز: ما يزال مفهوم«الكتابة الساخرة» مرتبكاً، غير واضح المعالم عند الكثيرين، فبين الهزل والسخرية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.