الأربعاء , أكتوبر 23 2019
ar
الرئيسية / اقتصاد وأعمال / ساند ستورم تكشف النقاب عن أول مركبة إماراتية الصنع بمكونات محلية 40 %
انتاج 13 ألف سيارة بالمرحلة الأولى داخل السوق المحلي

ساند ستورم تكشف النقاب عن أول مركبة إماراتية الصنع بمكونات محلية 40 %

د. ماجدة العزعزي: تم البدء في توظيف الشباب الاماراتي وتوطين الإدارة

دبي – الفنر نيوز:

  كشفت شركة ساند ستورم النقاب عن طرح أول مركبة دفع رباعي إماراتية الصنع تحت اسم (الريم) في السوق المحلية والعربية نهاية العام الجاري 2019، وأن الانتاج سيكون خلال المرحلة الأولى نحو 13 ألف سيارة قابلة للزيادة، كما أعلنت عن تدشين مركبة أخرى (S24)  وهي من نوع بيك أب دبل كابين (غمارتين) بهدف تحقيق رؤية الامارات 2030، وذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم في مجمع دبي للأستثمار2 الذي ستتم فيه عملية تجميع السيارات.

 وأكدت الشركة أنها بدأت بالفعل في توظيف مجموعة كبيرة من الإداريين والطلبة الدارسين من المواطنين بهدف تحقيق رؤية الإمارات 2030، وأن المساحة الكلية للمصنع تبلغ نحو 48 ألف قدم مربع قابلة للزيادة، مؤكدة أن المصنع يعد الأول من نوعه في الدولة والمنطقة الخليجية لإنتاج السيارات التي ستكون مكوناتها المحلية بنسبة تتراوح ما بين 30 و40 في المائة.

  وقالت الدكتورة ماجدة العزعزي المدير التنفيذي لشركة ساند ستورم (مصنع ساند ستورم): إن المصنع فرصة كبيرة لجذب المصنعين العالميين لسوق الإمارات ودعم للتنوع الاقتصادي في الدولة، مؤكدة أن هناك خطة لدى الشركة لإنشاء مصنع ثاني للسيارات في أبوظبي قريباً.

 وأضافت “نحن فخورون بهذا الإنجاز العظيم وهو أول مصنع إماراتي عربي يقوم بتصنيع أنواع مختلفة من سيارات الدفع الرباعي، ونفخر بكوننا المصنعين الأوائل في المنطقة الذين قاموا بصناعة أول سيارة عربية رباعية الدفع، منوهة إلى أنه تم تأسيس المصنع بعد الدراسة والتصميم للعمل على إنتاج أول سيارة وقد تم ذلك من خلال إبرام تعاقدات وشراكات مع مصنعين عالميين من أوروبا وشرق آسيا طوال السبع سنوات الماضية.

وأوضحت دكتورة العزعزي أن سيارات مصنع ساند ستورم، تعتمد في إنتاجها على المعايير الخليجية بعد عمل التجارب والاختبارات عليها من قبل شركة ألمانية معتمدة عالميا، وعلى ضوء ذلك حصل المصنع على شهادات الاعتماد، موضحة أن سعة المصنع تقدر بنحو 13 ألف سيارة سنوياً من  موديل الريم  وموديل s24  وأن نسبة مكونات السيارة التي ستصنع محليا تتراوح ما بين 30 و40 في المائة، وستصل نسبة التصنيع  إلى 80 في المائة محليا في غضون السنوات الأربع القادمة.

وأضافت الدكتورة ماجدة العزعزي المدير التنفيذي لـ” ساند ستورم”: “يعد مصنع “ساند ستورم” النواة الأولى لبناء قاعده صناعة السيارات في المنطقة والتي بدورها  ستستقطب المصنعين الأجانب في قطاع صناعة السيارات بالدولة، وهو ما يساعد على تنمية قطاع الصناعة محليا والعمل على نقل التكنولوجيا والمعرفة في هذا القطاع والعمل أيضا على جعل الإمارات تلعب الدور القيادي بالمنطقة في هذا القطاع”.

  وعن سبب اختيار الأسماء للمصنع والسيارتين قالت: اخترنا للمصنع اسم “ساند ستورم” والذي يعني ترجمته بالعربية “العاصفة الرملية”، ويوحي الاسم بقوة السيارة وقوة سيطرتها على الطرق الرملية الوعرة والتي تمتاز بها دول المنطقة، وتم تصميم الشعار تيمنا بغزال الريم العربي المنتشر في الدولة وخصوصا  في أبوظبي، وانطلاقا من هذا الشعار، ستتم تسمية مختلف سيارات “ساند ستورم” بأسماء الغزلان العربية المتواجدة بالمنطقة، مثال: الريم، الديماني وغيرها.

وقالت المدير التنفيذي لـ” ساند ستورم”: ” انطلاقا من هدفنا  السامي وهو تدعيم الصناعة الوطنية الإماراتية، تم الاعتماد على خبرتها كمديرة تنفيذية في تصنيع سياراتنا المحلية بأيدي وكوادر وطنية بجانب الاستعانة بالخبرات الأجنبية، واستمرارا في هذه السياسة تم تحديد ما لا يقل عن 30% من الوظائف الإدارية والفنية من مواطني الدولة ومن أبناء المواطنات، بهدف إكسابهم الخبرة العملية في مجال الصناعة والاحتراف فيها.

مشاركة هذا المقال

شاهد أيضاً

لافيستا العقارية.. نجاح يغذيه الطموح

الفنر نيوز – أبوظبي: استضافت لافيستا العقارية أمسية ناجحة ضمت المستشار السعودي محمد الخالدي ومجموعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.